بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على أشرف خلق الله أجمعين وبعد:

تعتبر كلية الآداب واللغات من الكليات الناشئة في جامعة أدرار تم فتحها بعد الهيكلة الجديدة التي عرفتها جامعة أدرار في سنة 2012 وتم بموجبها تأسيس خمس كليات بدلا عن ثلاث في حين كانت منضوية قبل هذا التاريخ تحت مظلة كلية الآداب والعلوم الإنسانية جنبا إلى جنب مع قسم الحقوق والعلوم السياسية .

وبموجب المرسوم التنفيذي رقم 12/302 المؤرخ في 04/08/2012 أصبحت الكلية مستقلة تحت اسم شامل لتخصصاتها الثلاثة : اللغة والأدب العربية ، الآداب واللغة الإنجليزية ، الآداب واللغة الفرنسية .

وبعد تأسيس الكلية مباشرة وصدور قرار إنشاء الأقسام المكونة لكلية الآداب واللغات رقم 800 المؤرخ في 27/12/2012. أخذ الطاقم الإداري والبداغوجي للكلية على عاتقه مسؤولية الدفع بالحركة العلمية والبداغوجية داخل الكلية مستمدين دعمهم المعنوي والمادي من سياسة إدارة الجامعة التي تسير في هذا الاتجاه ، فكان أن فُتح قسم الفرنسية بقرار رسمي بعد التبعية الأولية لجامعة باتنة ، وشهد تخرج أول دفعة ليسانس في جوان 2014، ليتبع بفتح مشروعي ماستر في قسم الإنجليزية ، أما في قسم الأدب فقد تم خلال هذه الفترة فتح مشروعَي ماجستير ، وكذا مشروعَي دكتوراه ل م د إضافة إلى التأهيل الجامعي وكذا الدكتوراه في نظامها الكلاسيكي.

وإضافة إلى كل هذا تم إنشاء مخبر خاص في الكلية تابع لقسم اللغة والأدب العربي تحت مسمى مخبر المخطوطات الجزائرية في غرب إفريقيا، وهو يشتغل رسميا منذ اعتماده في نهاية 2012 وله مجلة علمية محكمة صدر منها حتى نهاية سبتمبر 2014 أربعة أعداد .

وفي الجانب العلمي عرفت الكلية خلال هذه الفترة القصيرة تنظيم مجموعة من الأنشطة والندوات العلمية والملتقيات الدولية والوطنية .

هو قليل من كثير نسعى إلى تحقيقه بحول الله أملا في الرقي بجامعتنا ووطننا نحو الأسمى والأمثل بحول الله وما ذلك على الله بعزيز.